مراجعتي للعبة The Division 2

Massive Entertainment – Ubisoft : المطور

المنصة: بلايستيشن ٤ ، أجهزة الحاسوب ، اكس بوكس ون

Ubisoft : الناشر 

تاريخ الاصدار : ١٥/٠٣/٢٠١٩

نوع اللعبة: شوتر منظور ثالثا

التصنيف العمري : +١٨

نبذة عن اللعبة:
تعود إلينا ذا ديفيجن بجزء جديد مليء بالمغامرات و هي تعتبر ألعاب إطلاق النار التكتيكية و التي تعتمد بشكل أساسي بالتعاون مع أصدقائك عبر الانترنت. 
على اللاعب الذي يمثل بدور العميل في منظمة ذا ديفيجن حماية مدينة واشنطن من الوباء وذلك بتشكيل فريق نخبة تحاول من تحرير مدينة واشنطن من الأعداء الذين احتلوا جميع المدن وعم التلوث و الفوضى فيها وذلك بالقيام العديد من المهمات الأساسية والجانبية وتحديات مختلفة.

ومن هنا تبدأ القصة بمحاولة إصلاح الكوارث التي دمرت من قبل العصابات و مساعدة الآخرين بالمشاريع و المواد التي تساعدهم في إعادة بناء هيكلة الأماكن المدمرة و تجميع النواقص التي تحتاجها في كل مستوطنة.

بيئة اللعبة :

في هذا الجزء سوف ترى واشنطن ببيئة مختلفة كلياً كونها مدمرة وملوثة ولكن ما لفت انتباهي هو دقة التفاصيل لكل المناطق وكيفية تشكيل بيئة ممزوجة بين الواقع والخيال في آن واحد.

الشخصية:

قبل البدء باللعب تستطيع اختيار شخصيتك في اللعبة والتعديل عليها وهذه الشخصية لها نقاط المهارة ومستويات وتطوير الأسلحة التي سوف تكتسبها من خلال المهمات والقتال في العالم المفتوح.

طريقة اللعب

تعتبر ذا ديفيجن لعبة شوتر منظور ثالث بلعب جماعي عبر الانترنت، تستطيع اللعب مع ثلاث لاعبين في فريقك و أيضاً تستطيع تكوين عشيرتك أو انضمام بعشيرة أخرى و من هذا الفريق بإمكان العميل بقيام جميع المهمات مع زملائه بكل سهولة.
هناك تحسن كبير و واضح بخصوص طريقة القتال في اللعبة واستخدام أسلحة إضافية أخرى تساعدك بقتل العدو بكل بساطة.

العروضات السينمائية و ما بعد القصة الأساسية

تم ترجمة جميع العروضات السينمائية و النصوص باللغة العربية ( الفصحى ) وبعد أن تختم القصة الأساسية من هنا سوف تبدأ القصة بمستوى أصعب و منافسين أقوى و أعداء جدد و تجميع أسلحة و مواد التي ترفع من مستواك حتى تتمكن من المرور بالعوالم الخمسة. و أيضاً بإمكانك اللعب بالدارك زون و اكتساب أسلحة و مستوى أقوى لشخصيتك.
الايجابيات:
 + رسومات اللعبة جداً عالية
 + اللعبة لها تركيز وتكتيك
+ أسلوب لعب قتالي ممتاز
 + تعدد المهمات
السلبيات:
 – ظهور بعض الأخطاء والمشاكل التقنية
الخاتمة:
ذا ديفجين ٢ قدمت لنا محتوي ممتاز فالقصة بسيطة وممتعة مع أصدقائك، وأيضاً التحكم في اللعبة جداً سلس وغير معقد فهي لعبة تستحق التجربة. كل الشكر والتقدير لشركة يوبيسوفت على كود المراجعة. تم تختيم اللعبة على بلايستيشن برو وتقييمي لها 8.8.

About Salzaabi

Leave a Reply

Your email address will not be published.