مراجعة لعبة Shenmue III

نبذة :

بعد انتظار دام ٢٠ عاما ً تعود شينمو ذات الطابع الكلاسيكي الخاص . الى عشاقها لتتيح لهم الفرصة مجدداً لاستكمال احداث القصة التي توقفت عليها سابقاً

القصة :

يعود بطل اللعبة ريو مره أخرى متمسكاً بإحدى أهدافه وهو العثور على قاتل أبيه و الأنتقام له بعد أنت تقاطعت الطرق به بالفتاة شينوا الذي سيساعدها ريو للعثور على والدها بعد أن تم اختطافه من قبل مجموعة من المجرمين، سير الأحداث تابعاً للأجزاء السابقة حيث ستبدأ رحلتك مباشرة بعد أحداث الجزء الثاني .

أسلوب اللعب :

لكون تجربتي الأولى مع شينمو تبدأ من هذا الجزء وبعد الأكتفاء بالأطلاع على أحداثها من الملخصات القصيرة

أتضحت لي الصورة بأن توجيه اللعبة كان لعشاق السلسلة حيث ان من تكون تجربته الأولى سوف يلاحظ بأنها لازالت محافظة على الأسلوب الكلاسيكي لها في الرسومات لبيئة اللعب وحتى بساطة ملامح الشخصيات وتصاميمهم

بعد وصولك الى قرية شينوا التي تسمى Bailu ستقوم بمقابلة أشخاص جديدة و التحقيق معهم عبر سؤالهم عما تريد الوصول إليه الى جانب هذا عرض ماتميزت به هذه السلسلة وهو أن تعيش حياة البطل ريو بشكل يومي بعد أستيقاظه صباحاً الى عودته في المساء و عند تأخر الوقت بالتحديد.

توجد مناطق عدة ستقوم بزيارتها وكل منطقة منهما لديها العديد من الأنشطة الجانبية يمكنك تجربة عدة أشياء جانبية في اللعبة وهي أحد أهم العناصر في اللعبة  مثل  الذهاب لصيد الأسماك و الحصول على مكافآت منها وتجميع النباتات ثم بيعها في أحدى المتاجر للحصول على المال أو عن طريق المقامرة أو العمل في تقطيع الأخشاب أو الذهاب إلي صالة الأركيد ولعب العديد من الألعاب الجانبية .

تجميع المال ضروري جداً حيث ان ريو لايمكنه أستكمال يومه دون الحصول على الطعام لاستعادة طاقته او تجهيزه اثناء القتال ، فهناك أعمال كبيره ذات مكافآت عاليه وهناك أعمال قصيرة ذات مكافآت صغيرة و لا تتعدى الدقائق لإنجازها

القتال بات بإمكانك رفع مستوى الهجوم عن طريق التدرب على القتال مع الاشخاص الاخرين وتادية الحركات المختلفة  وتعلم أساليب جديدة للفنون القتالية وأيضا يمكنك رفع مستوى شريط الصحه لديك عن طريق التمرن على الدمى الخشبية حيث ان من الضروري ان يحصل ريو على شريط صحة مكتمل لأن الركض يستهلك طاقة كبيرة و سرعان مايحتاج الى الطعام لإعادة ملئها

ايضاً سيتوجب عليك تجميع أشياء معينة مثل الكابسولات التي تحصل عليها من الماكينات الصغيرة أو النباتات والأعشاب التي يمكنك إقتطافها من البيئة حولك و يمكنك تبدليها بحركة قتالية جديدة

معظم اللعب سيكون البحث عن أدلة و التحقيق مع بعض الشخصيات و حل الألغاز و للوصول إلى هدفك الذي يمكنك الرجوع و التحقق منه في مذكرات ريو .

الشخصيات :

هناك عدة شخصيات سيلتقي بهم ريو ولكل شخصية دور معين أما ان تكون أساسيه ومتعبه لسرد الأحداث او جانبيه لا تؤثر على اللعب في حال قمت بتخطيها .

بيئة اللعب و الرسومات و الأصوات :

فشينمو 3 ما زالت تتبع الأسلوب القدم الخاص بها في رسم عالم اللعبة وكيفية جعل اللاعب ان يرى بأنه مكان حقيقي وليس مُبرمج بشكل ما، حيث كل مكان في اللعبة له دور معين وكذلك كل منطقة في اللعبة له تصميم وستلاحظ بعض من التغيرات عند زيارتك لها و اتصالها ببعض ستكون تائه بشكل كبير داخل اللعبة لأول مرة ، ولكن مع كثرة التجول ستعرف المناطق وكذلك الطرق المختصرة التي يمكنك من خلالها الوصول إلي  الطرق الرئيسية بشكل أسرع

حيث بعض الأحيان توجد خاصية السفر السريع في المهام الرئيسية أو عند تأخر الوقت ويجب عليك العودة .

و مع الأسف اللعبة لم تقدم رسومات ممتازة وذات تفاصيل دقيقه وإنما كان بسيطه وجيدة بعض الشيء فعند النظر الى أشكال الشخصيات و ملامحهم ستجد بعض الشخصيات وكأنها قبيحة المظهر .

الموسيقى كعادة السلسلة  هي سحر رائع مع تجسيد مميز أخر للأجواء الصينية  عند التجول في اللعبة ، ستسترجع لكثير من اللاعبين ذكريات الأجزاء السابقة.

والأداء الصوتي للشخصيات ممتاز

الإيجابيات :

⁃ تعدد الأنشطة داخل اللعبة كسرت حاجز الملل ويطيل من عمر اللعبة

⁃ احداث القصة رائعة و مشوقة ولا زالت محافظة على النمط الكلاسيكي لها

السلبيات :

⁃ مشاكل تقنية كثيره ومنها اختفاء الشخصيات

⁃ ملامح الشخصيات كانت متفاوتة بعضها كان جيدو الآخر سيء

⁃ سرعة أزرار الـ qte في مشاهد القص

⁃ تأثير الجوع بشكل كبير على عداد الصحة إذا ركضت بشكل متواصل

الخلاصة :

شينمو ٣ لا زالت محافظة على طابعها الكلاسيكي الذي تميزت به منذ البداية ، تجربة رائعة من حيث القصة ولكن كأسلوب لعب لن يتقبله اللاعبين الجدد و إنما توجهها خاص لعشاق هذه السلسلة

تقييمي الشخصي للعبة ٧.٥ / ١٠

Leave a Reply

Your email address will not be published.